صحة الحامل

ما هي فوائد وأضرار الليزر للحامل

الليزر

كل ما يجب أن تعرفينه عن الليزر للحامل وتجنب أضراره، قد تكون فترة الحمل أكثر فترة يتغير فيها العديد من الهرمونات في الجسم، وقد تلاحظين ظهور نمو الشعر بشكل كبير وملحوظ، فهل من الممكن استخدام الليزر لإزالة هذه الظاهرة المزعجة، وهل يؤثر على الحمل أم لا؟

ما هو الليزر للحامل

الليزر هو جهاز يقوم بعمل انتقال الحرارة إلى بصيلة الشعر، وهذا يقوم بتدمير الشعرة من الجذع نفسه، ويقوم بهذا العمل دكتور متخصص في الليزر، ويعمل الليزر على إصابة الصبغة الغامقة في كل شعرة مما يقوم بعمل إزالة نهائية لها.

ويقوم بعض الأشخاص الذهاب إلى مراكز الليزر فى تقليل نمو الشعر وفي الغالب تكون في هذه المناطق: البكيني، والوجه، والساقين، واليدين، والإبطين، ولكن هذا الأمر هل يسمح باستخدامه للحوامل وهل هذا آمنًا لهم.

الحامل ونمو الشعر

الكثير من السيدات يحدث لديهم خلل في مستوى الهرمون وعدم انتظامه، وفي الهرمونات يحدث أن هرمون الأستروجين والأندروجين يبدو أعلى من أى وقت.

فذلك يؤثر على الهرمون ويؤدي إلى زيادة وكثافة نمو الشعر، وأيضًا يوجد وقت محدد لفترة زيادة الشعر في الجسم، وهو نصف شهور الحمل في منتصف الفترة1سوبر ماما.

الليزر

ويؤثر الحمل بصورة كبيرة على شكل الجسم والشعر، مما يحدث نشاط ملحوظ وزيادة الشعيرات المتواجدة في أنحاء الجسم بشكل نشط، وهذا يؤثر في نمو وحجم الشعر.

وتترك هرمونات الحمل تأثير كبير أثناء فترة الحمل، وهي مرحلة الراحة الخاصة ببناء نمو الشعر، وهذا يسبب عدم سقوط الشعر لفترة محددة، وهي حوالي من ثلاث إلى ستة شهور بعد الولادة لتعود للشكل الطبيعي.

هل يعتبر الليزر للحامل آمنًا

يجب قبل استخدام الليزر للحوامل التأكد من صلاحيته، وهل يوجد له أثر على الحوامل، وأكدت المجلة الدولية للأمراض الجلدية في سنة 2017، ما يدور حول الإجراءات التجميلية ببعض السيدات أثناء أهم فترة للحفاظ على الجنين، وهى فترة الحمل، ولم تثبت أي دراسات بعدم المخاطرة واستخدام الليزر.

ولكن يمكن استخدام الليزر في بعض العمليات الطبية، مثل حصوات الكلى والثاليل التناسلية للحوامل، وهذه هي الأوقات التي يمكن استخدام الليزر، ولا يوجد أي خطورة، ولكن عند إزالة الشعر بالليزر، هذا لا يعتبر صحيًا للحوامل، ويبدو أنه شيء خطر لديهم، وأيضًا لا ينصح في وقت الرضاعة2استشاري.

أسباب أضرار الليزر إلى فترة ما بعد الولادة

يوجد شيء أيضًا مزعج لكثير من الحوامل يحدث أثناء فترة الحمل، وهو اسمرار لون الجلد، وهذه الحالة تسمى بفرط التصبغ الجلدي.

وقد تكون لهذه التصبغات فاعلية أقل لإزالة الشعر، وإنه كلما ازداد التباين ما بين لون بشرتك ولون شعر الجسم، فقد تكون فاعلية إزالة الشعر لاستخدام الليزر أقل تأثير.

وقد يكون هذا سبب من أسباب استخدام الليزر في فترة الحمل، وهي تعطيل دورة نمو الشعر بصورة طبيعية، وهذه هي الفترة غير المسموح بها، والتي تؤثر على شكل نمو الشعر.

وكل امرأة أثناء فترة الحمل يحدث أن يزداد الدم بصورة كبيرة عن الوقت الطبيعي، وقد يزيد تدفق الدم، وأيضًا يحدث تمدد لمناطق في الجسم، مثل البطن والثدي، ولا ينصح بإجراء الليزر في هذه الفترة، ويجب الحفاظ على الجسم بصورة كبيرة لحين الولادة.

الليزر

هل يمكن أن يؤثر إزالة الشعر بالليزر على الحمل

قد يتسبب استخدام الليزر للحامل في أحد المشاكل التالية:

  • تهيج البشرة.
  • يتغير لون بشرتك.
  • تكون الندب على بشرتك.
  • يوجد بعض من الحالات النادرة يحدث فيها زيادة مفرطة لنمو الشعر.

بدائل الليزر للحامل في إزالة الشعر

يوجد الكثير من السيدات يقومن باستخدام بعض وسائل إزالة الشعر، مثل استخدام ماكينة الحلاقة أو الشمع العسلي أو الخيط، فكل هذه الوسائل آمنة جدًا أثناء فترة الحمل وليس لها أي ضرر، وفي بعض الأحيان، تحتاجين للجوء إلى صالون التجميل للمساعدة، لعدم الوصول إلى بعض الأماكن بسبب كبر حجم البطن والثدي.

وأيضًا يمكن استخدام كريمات إزالة الشعر، وليس لها أى أضرار أثناء الحمل، ولا يوجد أي نوع من أنواع الدراسات تثبت على أنه يوجد مواد كيميائية مثل مسحوق كبريتيد الباريوم، التي لا تسبب أي ضرر أو خوف على المرضعات أو الحوامل3ويب طب.

اقرأ أيضًا:

الأنسولين: رقعة ذكية قد تخلّص مريض السكري من ألم الحقن

حبوب الشعر وكل ما يرتبط بها

أقنعة للوجه الدهني وحب الشباب من مطبخك

المصادر   [ + ]

السابق
تعرف على فوائد ماء البحر الصحية والتجميلية
التالي
المكملات الغذائية .. الفوائد والأضرار وأسباب استخدامها

اترك تعليقاً