العناية بالطفل

بكتيريا وجراثيم تؤثر على صحة الأطفال

صحة الأطفال

تؤثر الجراثيم على صحة الأطفال حيث يجب التعقيم من الجراثيم والبكتيريا من حولنا، وعندما تقوم بالتعقيم هناك جراثيم لا ترى أيضًا، وهذه حقيقة محزنة، ويجب وقاية الأطفال من هذه البكتيريا والجراثيم.1ويب طب

الأشياء الناقلة للجراثيم والبكتيريا وتهدد صحة الأطفال

وسوف نتعرف على الأشياء الناقلة للجراثيم والبكتيريا، والتي يتعرض لها طفلك، وهي كالآتي:

  • المقابض بأنواعها

حيث نجد أن المقابض يكون بها جراثيم وبكتيريا تؤثر على صحة الأطفال بشكل كبير، أكثر 10 مرات من الموجودة في الأسطح والرخام والأشياء الأخرى، مثل: مقابض الصنبور، ومقابض الأبواب.

هل يقوم الطفل بغسل يديه بعد فتح الثلاجة أو الخزانة أو صنبور الماء؟ حيث أن الطفل يغسل يديه بعد المرحاض وهذا شيء أساسي يقوم به الطفل، لكن خارج المنزل يزداد الأمر سوءً.

وذلك لأن الطفل يستخدم المرحاض في المدرسة أو الصنبور، حيث الجراثيم والبكتيريا تنمو في هذه الأماكن، وأيضًا الأشخاص يستخدمونها، حيث يحدث العديد من الأمراض، التي تنتقل من الصنبور أو المقابض إلى الشخص.

ولكي نتجنب انتقال العدوى من الجراثيم والبكتيريا من الصنبور أو المقابض، يجب رشها بالمطهر، ويجب أن تنصحي طفلك بغسل يديه بعد استخدام المرحاض والمقابض، ويمكن استخدام معقم اليدين.

صحة الأطفال

  • مقاعد الحافلات المدرسية

حيث تأتي البكتيريا من أتوبيسات المدرسة ونجد أن البكتريا تأتي عن طريق هذه المقاعد، ويجب أن ننصح الطفل بعد وصوله إلى المنزل بغسل يديه فورًا.

لأن الجراثيم تأتي من المقابض وليس فقط من المقعد، حيث يمكن للطفل وهو جالس بوضع يديه للمقبض الأمام أو يمسك بالكرسي، فتحمل هذه الأشياء الكثير من البكتيريا.2سطور

  • حقائب المدرسة

تحمل الحقائب المدرسية الكثير من البكتيريا والجراثيم، وهي أكثر الأشياء المعرضة لها، بسبب الأماكن التي يضعها طفلك به، حيث أن الأطفال يضعون الحقائب في مكان يحمل البكتيريا والجراثيم، ومن هنا تنتقل الجراثيم للأطفال.

ولكي محافظ على صحة الأطفال يجب غسل هذه الحقائب من وقت لآخر، وذلك للتخلص من الجراثيم، وطريقة غسلها: قومي بوضع القليل من سائل الوجه في ماء دافئ، وقومي بمسحها عن طريق القماش.

  • براد الماء

هناك العديد من المدارس توفر براد ماء، وينصح الطفل بعدم شرب من هذا البراد لأنه يحمل البكتيريا والجراثيم، حيث أن مع مرور الوقت تتسبب في تغير طعمه، ويحمل الجراثيم والبكتيريا.

ويجب أن تنصحي طفلك بعدم شرب الماء في الخارج من أي براد خارج المنزل، لأن طريقة تنظيفه تختلف من طريقة لأخرى، وأيضًا طريقة تنظيف البراد في المنزل يجب أن ينظف جيدًا.

  • الأجهزة اللوحية

حيث نجد أن الهواتف والكمبيوتر هما من الأشياء الأكثر عرضة للجراثيم، حيث أن هذه الأجهزة توجد في المنزل، وأيضًا في المدارس، ولمن يقومون بالتدريس عن طريق التكنولوجيا.

حيث أن هذه الأجهزة تحمل العديد من البكتيريا، وأيضًا كم البكتيريا في المرحاض، لأنه لا نقوم بتنظيف الأجهزة مثل المرحاض.

ويجب علينا للحفاظ على صحة الأطفال أن ننصح بعد استخدام الأجهزة، بغسل يديهم جيدًا من الجراثيم، ويجب تعقيم الأجهزة بمواد خاصة بها، أو استخدام المناديل المبللة، للتقليل من البكتيريا والجراثيم.

  • المكاتب المدرسية

حيث نجد أنه لا يتم تنظيف المكاتب المدرسية غير كل سنة، حيث أن الطفل يجلس حوالي 6 ساعات، ويمكن أنه ينام عليه، ويمكن أن تحمل العديد من الجراثيم والبكتيريا.

والمدرسة يكون بها تهوية، ولكن عدد الأطفال يكون كثير، فإنه يعطي فرصة لتلوث الأطفال، حيث تقوم بعض الشركات بتنظيف الأراضي، ولكن لا يهتمون بتنظيف المكاتب، وهذا يشكل خطرًا على الطلاب.3الطبي

وهنا يجب أن ننصح الأم بالتكلم مع مسؤولين المدرسة، وتتأكد من أن هناك تنظيف دوري دائمًا، ويجب على الأم نصح الطفل بعدم وضع الطعام مباشرة في المكتب، وأيضًا غسل يديه بعد القيام من المقعد، وقبل تناول الطعام، حيث يكون أقل ضررًا.

صحة الأطفال

  • أحذية الأطفال

حيث عندما يخرج الطفل خارج المنزل، فإن حذائه يحمل الكثير من الجراثيم والبكتيريا، وقد قام البروفسور تشارلز جيربا، وهو أخصائي في علم الميكروبات، ووجد أنه عند شراء حذاء جديد وبعد أسبوعين اكتشف أن هذا الحذاء يحمل 440 ألف بكتيريا.

وهنا ننصح عدم الدخول بالأحذية إلى المنزل، وتوضع في صندوق ويتم وضع فيه هذه الأحذية، حيث عندما يكون هناك أطفال لا يكون خطر عليهم، ويكون أفضل إلى صحة الأطفال من أن يدخل الجراثيم والبكتيريا داخل المنزل.

اقرأ ايضًا:

أعراض الربو عند الأطفال

طعام الأطفال الذي يجب الحذر منه

تمارين تؤثر على صحة الأطفال خلال نموهم

المصادر   [ + ]

1. ويب طب
2. سطور
3. الطبي
السابق
نصائح الحفاظ على الجهاز البولي والمثانة
التالي
فوائد عسل النحل في العلاجات المنزلية

اترك تعليقاً