تغذية

المكملات الغذائية .. الفوائد والأضرار وأسباب استخدامها

المكملات الغذائية

سوف نعرض لكم في هذا المقال النقاش بين الشركات المنتجة والمسوقة لمنتجات المكملات الغذائية وبين الأطباء والباحثين الذين بحثوا في شأنها، وأحيانًا تعرض وسائل الإعلام من وقت لآخر، وهذا لا يمنع استهلاك من المكملات قبل الناس، وهناك أيضًا أشخاص كثيرة جدًا يتناولوا هذه المكملات، ويفضل السؤال المهم لدينا، من الذي يجب عليه تناول مكملات غذائية.

المكملات الغذائية

تحتوي المكملات الغذائية على المعادن، الفيتامينات، النباتات، الأحماض الأمينية، أو أي غذاء آخر وافقت عليه منظمة الأغذية بعد أن تم فحص مركباته ومشتقاته، و من استخلاص أو فحص خليط هذه المواد في هذا الغذاء.

المكملات الغذائية

ويقال أيضًا عن وجود أنواع كثيرة ومختلفة من الأغذية، ومنها الوجبات السريعة، ويقال عنها الوجبات الخفيفة، وحبوب الفطور، وينتهى بهذه الأنواع الخضار والفواكه، وتوجد هذه المواد في الكثير من الأغذية الطبيعية المتوفرة لدى جميع الناس.

لماذا يستهلك الناس مكملات غذائية

تقول الشركات المنتجة لهذه المكملات الغذائية وبعض أخصائي التغذية (nutritionist) وأخصائي النظم الغذائية (Dietitian)، بأن يعود السبب أن الغذاء الطبيعي يمر بمراحل مختلفة .

وذلك لأن ينمو الغذاء على أرض سيئة وليست جيدة بما يكفى، وذلك بعض رش المبيدات الحشرية المختلفة، وذلك يتخزن بطرق مختلفة ويمر هذا في التصنيع، والمعالجة والتعديل، وهذه المراحل قد تسبب في فقد للمركبات التي يحتاجها الناس.

ولا يوجد نقاش على الادعاء القائل بأن غذائنا يمر بهذه العمليات، ويقول العديد من الباحثين الموافقة على ذلك الجدال، هل المكملات الغذائية التي تتداول اليوم هي بديل مفيد لهذه الأغذية؟

وبهذه النقطة قد يتفق أخصائي التغذية وأخصائي النظم الغذائية أيضًا مع الباحثين، وعلى أن لا يمكن العيش فقط عن طريق تناول المكملات الغذائية، وأنها ليست بديلًا للمواد الطبيعية الحيوية لجسم الإنسان، والتي توجد في الأغذية العادية.

والتفسير هو أنه لا يمكن قياس المواد التي يحتاجها الإنسان، وما لا ينقصه من هذه المواد المختلفة وذلك بشكل نهائي، ومن الممكن قياس ما إذا كان ينقصه فيتامين معين، ولكن مستحيل أن يقاس ما إذا كانت تنقصه من الفيتامينات الكثير منها، وهذا لا يعتمد فقط على هذه المكملات الغذائية.

المشاكل الشائعة للمكملات الغذائية

يوجد أشخاص كثيرة يستهلكون هذه المكملات الغذائية دون فكر أو وعي، وذلك قد يحدث خطورة على أنفسهم، حتى لو وجد معلومات عن عدد الأقراص التي على المستهلك تناولها بشكل صحيح.

ويوجد ذلك على علب المكملات الغذائية، إلا أن يوجد عدد يتناولون الكثير من هذه المكملات، وهما ليس بالضرورة، وهذا وقد لا يوجد من يراقب ذلك.

ويوجد مشكلة ثانية إضافية على ذلك وهي، هل هذه المكملات الغذائية طبيعية أو تمت صناعتها؟ ويقال أن المكملات الطبيعية هي الأحسن والأفضل للإنسان، ولكن لا يوجد ما يخبر المستهلك أن هذه المكملات طبيعية أم لا1ويب طب.

المكملات الغذائية

من الذي يستهلك المكملات الغذائية ومن يحتاج لها

يوجد مجموعات من الناس تحتاج لهذه المكملات الغذائية، وذلك بعض أن اتفق عليها الباحثون والأطباء، ومن هذه الأشخاص الرياضيين الذين يقومون بالتمارين الرياضية والنشاطات الصعبة.

وهم يحتاجون لهذه المكملات بكمية وفيرة من الفيتامينات، وأيضا الأطفال الذين يعانون من قلة الأكل ولا يأكلون بشكل جيد ومنتظم، وأيضًا البالغون الذين لديهم مستوى منخفض في الفيتامينات.

ويضاف إليهم أيضًا وذلك بالإجماع على النساء والحوامل أو النساء بعد الولادة، أنه يحتاج جسمهم إلى فيتامينات مختلفة، والأطفال الذين لا يحتوي في غذائهم على فيتامينات بما يكفي، أو الأطفال المرضى الممنوع عنهم أغذية مختلفة.

من الذي يستهلك المكملات الغذائية ومن يحتاج لها

 

وفي مجموعات كثيرة تستهلك الفيتامينات وهم الذين ينقصهم فيتامين B12، وهم النباتيون وذلك لعدم تناولهم للحوم، والأشخاص الذين يحسون كثيرًا بالتعب والشعور بالوهن، وهم الذين لا يأكلون بشكل طبيعي ومنتظم2صحتك.

اقرأ أيضًا:

نسبة الكافيين في أطعمتك ومشروباتك

الأمراض المعدية طرق الوقاية والأمراض المعدية للاطفال

الساعة البيولوجية للجسم وعلاقتها باضطرابات النوم

المصادر   [ + ]

1. ويب طب
2. صحتك
السابق
ما هي فوائد وأضرار الليزر للحامل
التالي
فوائد ماء الورد للوجه والبشرة

اترك تعليقاً