العناية بالفم والأسنان

اختيار فرشاة الأسنان المناسبة

فرشاة الأسنان

لا نستطيع أبدًا التقليل من أهمية اختيار فرشاة الأسنان لنظافة الفم فإذا لم يكن من باب صحة الأسنان فسيكون من ناحية المظهر العام، قد تسبب أمراض اللثة خطرًا كبيرًا في التطور لبعض الأمراض مثل مرض السكري وأمراض القلب.

نتعلم عن طريق آباءنا كيفية الحفاظ على الأسنان واللثة نظيفة، عن طريق رعايتها وتفريشها بطريقة صحية وسليمة،

ولكن ما هي مواصفات فرشاة الأسنان المناسبة؟ في نهاية عام 1930 تم تصنيع فرشاة الأسنان من مادة النايلون، وكانت الاختيار الوحيد في ذلك الوقت مع عدم توافر أية خيارات أخرى.

في الوقت الحالي اختلف الوضع كثيرًا حيث توافرت أنواع متعددة من منتجات النظافة الصحية للأسنان واللثة،

وكذلك اختلفت فرش الأسنان وتعددت اختياراتها، وهناك أنواع فرش أسنان يمكن أن تعمل بالكهرباء على عكس الأنواع اليدوية.1ويب طب

اختيار فرشاة الأسنان

نصائح اختيار فرشاة أسنان

لا يمكن اختيار أية فرشاة الأسنان يجب أن تختص بخصائص معينة للحصول على أفضل عناية للأسنان من هذه الخصائص:

  • الحجم فرشاة الأسنان

يجب أن تمتاز فرشاة الأسنان بحجم متوسط مناسب حتى تتمكن من الوصول لأصعب الأماكن بالأسنان،

وعلى وجه أدق بالنسبة للبالغين يفضل أن تكون رأس الفرشاة بنص بوصة أو بوصة وتكون واسعة، حتى تكون أكثر فعالية.

بالرغم من تواجد فرش أسنان برؤوس أكبر في الحجم لكنها لن تكون ذات فعالية كبيرة ولن تستطيع تنظيف الأسنان جيدًا على كلا الجانبين وكذلك الضروس.

ويجب أن تكون فرشاة الأسنان طويلة حتى يمكن تحريكها إلى جميع الأسنان وتستطيع مسكها بيدك جيدًا.

ويجب اختيار حجم مناسب للأطفال عن البالغين، بسبب اختلاف حجم الفكين لدى النوعين

فيستخدم فرشاة أسنان صغيرة للأطفال حتى لا تجرح الفم، ويستطيع الطفل امساكها جيدًا.

  • الشعر المستخدم لفرشاة الأسنان

تتوفر فرش الأسنان الكهربائية أو اليدوية المتوافرة بشكل كبير في المتاجر، وفي كلتا الحالتين يمكنك اختيار أي منهما بشعيرات النايلون اللينة أو المتوسطة أو الصلبة.

يذهب بعض الأشخاص لاختيار فرشاة الأسنان بشعيرات نايلون ناعمة لأنها أكثر أمانًا وراحةً،

ولكن ذلك يعتمد على قوة الفرشاة وقوة تحمل أسنانك واللثة، وتناسب أصحاب اللثة الضعيفة

وقد تسبب فرش الأسنان ذات الشعيرات المتوسطة لتلف اللثة والسطح الواقي للأسنان وهي طبقة المينا،

وتسبب التهابات اللثة وتقرحات الفم مع الأشخاص الغير أصحاء، فلذلك يجب الاحتياط قبل اختيار فرشاة الأسنان لصحة سلامة الأسنان واللثة.

واختيار الفرش بشعيرات لا تتساقط ومقبض قوي، حتى تضمن عدم تراكم الدهون على اللثة،

ومنع إصابة اللثة بأي أمراض مبكرة، واختيار فرش الأسنان الموصى بها من خبراء الصحة، والخاضعة لاختبارات مراقبة الجودة والتنظيف.2ليالينا

افضل انواع فرشاة الاسنان د/ أحمد النشار - طبيب أسنان

شروط اختيار فرشاة الأسنان

تستطيع الحفاظ على أسنانك صحية، بالاستخدام الدائم لفرشاة الأسنان يوميًا بطريقة صحيحة، فتقلل من الدهون المتراكمة على الأسنان، وسلامة صحة اللثة باستخدام الفرشاة الكهربائية.

ويجب أن نلتزم ببعض النصائح التي يجب أن نعرفها حتى يتم اختيار فرشاة أسنان مناسبة ومنها:

التكلفة السعرية

تتوفر فرش الأسنان الكهربائية بأسعار متفاوتة ولكنها بالتأكيد تكون أكثر سعرًا من الفرشاة العادية، وكذلك إذا قمت باستخدام الفرشاة العادية ستقوم باستبدالها مع الوقت وكثرة الاستخدام، ولكن الفرشاة الكهربائية لن تستطيع أن تقوم باستبدالها،

ولكن يمكن استبدال رأسها في فترة بين 4 أو 6 شهور.

فعالية الفرشاة

بعض الدراسات أقيمت على فرشاة الأسنان الكهربائية وفرشاة الأسنان اليدوية، لمعرفة أيهما أكثر فعالية في التقليل من حدوث أمراض اللثة وإزالة المناطق السوداء بالأسنان.

حيث استعرضت حوالي 30 دراسة لتحديد فعالية فرشاة الأسنان اليدوية وفرشاة الأسنان الكهربائية،

وأن الفرشاة الكهربائية التي تعمل بالطاقة والتي تسبب تذبذبات للأسنان بالتناوب، لها فعالية أكبر من الفرشاة العادية.

ويعرف أنها تعمل على تنظيف الأسنان بشكل جيد، وتقلل من تكلفة التنظيف والعلاج للأسنان،

وتحمي نسيج الفم واللثة، وتستطيع الوصول لأماكن اختباء البكتيريا بسهولة.

سلامة الفرشاة

يجب أن تكون الفرشاة بختم ADA، وخضعت لاختبارات السلامة والصحة، لذلك يذهب البعض لأنواع معينة من فرش الأسنان لمعرفة مدى أمانها وسلامتها.

فرشاة الأسنان الأتوماتيكية تجعل عملية التنظيف أكثر نظافة وسهولة من العادية. ولكنها قد تزيد من نسبة البكتيريا في مجرى الدم عن الفرش اليدوية.

ولكن ذلك لا يعتبر خطرًا كبيرًا على ذوي المناعة القوية وأصحاب القلوب السليمة،

ولكنها ستشكل خطرًا بالتأكيد على أصحاب مرضى القلب، وإصابة القلب بعدوى خطيرة، ومازالت هناك أبحاث تجرى للتأكد من ذلك السبب.3المرسال

سلامة الفرشاة

فرشاة الأسنان الأفضل للطفل

يجب اختيار فرشاة الأسنان التي تناسب عمر الطفل، حتى يستطيع أن يستخدمها بصورة منتظمة وصحية، وتتعدد الأنواع المناسبة للأطفال بين الكهربائية واليدوية، وبألوان متنوعة كذلك،

وقد تتواجد بالأشكال الكرتونية الكلاسيكية والشعبية المحببة للأطفال، وهناك بعض الأنواع التي تشغل الموسيقى التي تساعد الطفل في عملية تنظيف الأسنان.

خصائص فرشاة الأسنان للأطفال

يجب تعليم الأطفال أهمية تنظيف الأسنان، وجعلها صحية طوال الوقت، فحتى وقت الرضاعة يجب الاهتمام بتنظيف اللثة والسِنتان الأماميتان.

حتى تستطيع اختيار فرشاة أسنان مناسبة لطفلك اتبع هذه التعليمات:

تأكد من حصولها على ختم ADA، يجب أن تكون بحجم مناسب للطفل حتى يستطيع التحكم بها جيدًا وغسل الأسنان بها، وأن تكون بشعيرات ناعمة لتكون لطيفة على اللثة.

ويمكن أن يختار الطفل الفرشاة التي يريدها إذا كان في عمر يمكنه أن يميز بين أنواع فرش الأسنان، وذلك عمر 2.5 سنة حتى 3 سنوات، حتى يكون راضٍ تمامًا عن ما قام باختياره وستكون تجربة ممتعة له.

خصائص فرشاة الأسنان المناسبة للأطفال

الأبحاث والدراسات العلمية

تشير الدراسات الأمريكية أن أفضل فرشاة أسنان تستطيع استعمالها هي المناسبة لك سواء كانت لينة أو متوسطة، حيث تكون مناسبة لحالة الأسنان واللثة وقوة تحملهما.

وبعض الأشخاص لا يحبون شعور الاهتزاز في الفم، والبعض الآخر يحبون استخدام أنواع مختلفة من الفرشاة الكهربائية التي تنظف سطح الأسنان بشكل واضح وفعال.

وتكون مناسبة مع بعض الحالات الخاصة مثل الأشخاص الذين يعانون من التهاب المفاصل القوي، وهناك أنواع من الفرش الكهربائية التي تعمل بالطاقة تكون مدمجة مع جهاز للوقت، ليجعلك على اطلاع بالوقت المناسب لتنظيف الأسنان.

ويجب معرفة أهمية اختيار فرشاة الأسنان وتغييرها بين فترة وأخرى حوالي 6 أشهر حتى لا تتلف وتقوم بعملها بفعالية كبيرة، وتنظيفها عند كل استخدام من المعجون العالق بها، وعند تخزينها يفضل أن توضع بشكل رأسي حتى تقلل من ترسب البكتيريا بها، وتوضع في مكان مفتوح لقتل هذه البكتيريا.

اقرأ ايضًا:

 

المصادر

السابق
اثر الارتفاع فوق سطح البحر على حياة الإنسان
التالي
ما هو ديتوكس الماء وهل جسمك بحاجة إليه

اترك تعليقاً