أمراض الجهاز الهضمي

ألم المعدة بعد تناول الطعام ما أسبابه؟

ألم المعدة

كثيرا ما يحدث للإنسان ألم المعدة، عقب تناول الطعام، وتكرار هذا الأمر يعد له سببا، يجب معرفته لمعالجته، وهل هو بسبب الطعام الذي تتناوله، أم بسبب مشكلة لديك.

أسباب ألم المعدة بعد تناول الطعام

يعد تناول الطعام بكثرة، من أحد الأسباب التي تؤدي إلى العديد من المشكلات الصحية، ومنها آلام المعدة، ومشاكل في هضم الطعام، ومن هذه المشكلات:

أسباب الم المعدة بعد تناول الطعام

  • حساسية الغذاء

هناك بعض الأفراد الذين يعانون من حساسية من طعام معين، حيث أن جسدهم لا يقبل ذلك الطعام، ويعتبرها عدو، ويقوم بمحاربتها، فيطلق أجسام مضادة لها، ويسبب ذلك الشعور بآلام في المعدة، ومن أكثر الأطعمة التي قد تسبب حساسية:

الحساسية من اللبن، والبيض، والمكسرات، والصويا، والغلوتين، والفول السوداني1الكونسلتو.

  • عدم تحمل الطعام

كما أن هناك سبب يكون لدى أغلب من يعانون من آلام بالمعدة، وهي أن يتناول الفرد بعض الأطعمة التي لا يستطيع الجهاز الهضمي هضمها، ولا يتحملها، فتسبب للفرد مشكلات في المعدة، وفي عملية هضم الطعام، مما يؤدي إلى آلام بالمعدة.

وتعد أكثر الأطعمة التي لا تتحملها المعدة هي اللبن، وكافة منتجات الألبان.

  • مرض الاضطرابات الهضمية

قد يحدث للفرد اضطرابات هضمية بسبب استجابة الجسم للغلوتين، وتوجد هذه المادة في القمح والشعير، وعند تناولهم يصاب الفرد باضطرابات شديدة في المعدة، وقد تصل إلى الإصابة بمضاعفات خطيرة.

  • مرض الجزر المعدي المريئي

يسبب تناول بعض الأطعمة المعينة الإصابة بمشكلة مزمنة، وهي ارتجاع حمض المعدة إلى المريء، والذي يؤدي إلى حرقة في المعدة والتهاب في المعدة، ويحتاج إلى علاج.

  • متلازمة القولون العصبي

تعد متلازمة القولون العصبي مرض مزمن، يحدث لكثير من الأفراد، حيث تقوم بعض الأطعمة بعمل تهيج القولون وضرر بالأمعاء الغليظة، ويشعر الفرد بآلام في البطن، ويصاب بالانتفاخ، وحدوث إمساك أو إسهال.

  • ومن أكثر الأطعمة التي تؤدي إلى تهيج القولون العصبي، هو تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف صعبة الهضم، وكذلك بالنسبة للبقوليات، والطعام المقلي، والكافيين.
  • مرض كرون

ويعد هذا المرض هو تعرض المعدة لالتهاب حاد، ينتج عنه خطورة كبيرة على صحة الإنسان، ويؤدي إلى إصابة الجهاز الهضمي بكثير من المشكلات، كما يسبب الشعور بآلام شديدة، ويكون لدى المعدة حساسية لبعض أنواع الطعام، التي تسبب آلام شديدة عند تناولها.

  • القرحة الهضمية

وهي إصابة المعدة بالقرحة، وإصابة جزء من الأمعاء الدقيقة كذلك، وينتج عنها شعور الفرد بالألم والحرقة الشديدة، وتتزايد هذه الآلام بعد تناول الأطعمة الحارة والمتبلة.

  • المحليات الصناعية

يقوم الأكل الذي يحتوي على المحلي الصناعي، بعمل مشكلات صحية كثيرة، ويصيب المعدة بالالتهاب، والألم الشديد  ويعد الإكثار من تناولها هو المسبب الرئيسي في زيادة الألم والالتهاب.

  • الإمساك

إن إصابة الجهاز الهضمي بمشكلات، قد يؤدي إلى حدوث إمساك حاد، ويؤدي إلى عدم إخراج البراز من الجسم لفترة كبيرة، ولا يخرج بشكل طبيعي، كما أن الأطعمة التي تحتوي على دهون وسكريات والأطعمة المقلية، تعمل على زيادة الإمساك، وذلك يؤدي إلى آلام شديدة في المعدة، والإصابة بالانتفاخ.

أعراض ألم المعدة بعد تناول الطعام

أعراض ألم المعدة بعد تناول الطعام

هناك بعض الأعراض التي يتعرض لها الفرد، بجانب ألم المعدة، والتي تأتي عقب تناول الطعام وهي:

الشعور بالغثيان والحاجة إلى القيء، والإصابة بالإمساك أو الإسهال، وارتجاع المريء، والإصابة بالانتفاخ، والشعور بحرقة في المعدة مع الامتلاء والثقل2سطور.

هناك طرق عدة تساعد الفرد على عدم الشعور بآلام في المعدة، بعد أن يتناول الطعام، وهي

  • اختيار الأطعمة الصحية

يساعد الابتعاد عن تناول الأطعمة المليئة بالدهون، والأطعمة المقلية والدسمة، والمحلاة بالسكر الصناعي، على عدم إصابة المعدة بمشكلات، لذلك يجب الإكثار من تناول الفاكهة والخضروات.

  • شرب الكثير من الماء

إن الماء مفيد في عملية هضم الطعام، حيث أنه يجعل وظائف الجهاز الهضمي تعمل بشكل جيد، مما يساعد في عدم الإصابة بمشكلات في المعدة، والوقاية من حدوث إمساك.

  • تناول الطعام ببطء

إن عدم مضغ الطعام بطريقة جيدة، وتناول الطعام بسرعة، يتسبب في إصابة المعدة بآلام شديدة، حيث يسبب ذلك مشكلات في عملية هضم الطعام.

إن كثرة تناول الطعام تؤدي بالمعدة إلى الإصابة بالكثير من الآلام، حيث لذلك يجب تناول الطعام بكمية مناسبة.

حيث أن تناول خمس وجبات صغيرة يعد أفضل من تناول ثلاث وجبات، وذلك لأن بين الثلاث وجبات تكون هناك وجبتان تحتويان على فاكهة وخضروات، فيشعر الفرد بالشبع، ويتناول طعام أقل.

  • تجنب الأطعمة المسببة لآلام المعدة

مع الوقت يتعرف الفرد على الطعام الذي يتسبب في الحساسية وتهيج المعدة، والطعام الذي لا يسبب ذلك، فيجب على الفرد عدم تناول الأطعمة التي تحدث له آلام، لأنها قد تؤدي إلى إصابة المعدة بالالتهاب.

علاج ألم المعدة بعد تناول الطعام

يعد المساعد الرئيسي في معالجة ألم المعدة، والتخلص منه، هو التعرف على مسبب ذلك الألم، حيث يساعد استخدام العلاج المناسب في تخفيف الألم، مثل أدوية معالجة التهاب القولون العصبي، وأدوية تقليل حرقة المعدة، وأدوية التهاب الأمعاء، وغيرها من الأدوية.

ويمكن تناول بعض الأعشاب الدافئة، حيث أن هناك الكثير من الأعشاب، التي تساعد في تقليل ألم المعدة، مثل اليانسون والبابونج.

المصادر   [ + ]

السابق
فوائد الرمان للبشرة – لن تصدقوا ذلك!
التالي
خلايا الكبد التالفة والأغذية التي تحفز تجديدها

اترك تعليقاً